الأربعاء، 27 يوليو، 2011

أبجدية


بالأمسِ..
وعلى غير عادتنا..
تباعدنا حين إلتقينا..
إنكسرنا وإرتضينا..
صرنا بقايا ذابلاتٍ..
من أكاليل الورودْ..
صرنا رماداً من حنينٍ قد بكى..
على الحياةِ بلا وجودْ ..
ضاعت من بين أيدينا الليالي..
وذابت في جوانحنا العهودْ ..
فبكينا وسط فرح الآخرين ..
وحملنا على أكتافنا نعشاً ..
من حماقات الحنين ..
وعلى رمال الأمنيات ..
الضائعات ..
تذوب أحلام السنين ..
يا حلوتي ..
كم إشتقنا للقاءْ ..
وملّت أبجديتنا الأنين !!

هناك تعليقان (2):

ghada يقول...

هنا ادركت جمال المشاعر همسات نقيه كنقاءك تسللت الى اعماق قلوبنا بطهرها وجمالها
برغم حملها لنبضات حزينة
كلمات ذهبية ابدعت في تنسيقها وكتابتها
وعلى رمال الأمنيات ..
الضائعات ..
تذوب أحلام السنين ..
يا حلوتي ..
كم إشتقنا للقاءْ ..
وملّت أبجديتنا الأنين !!

Amr Essam يقول...

غادة .. صديقتي الرقيقة .. سعيد للغاية برأيكِ .. ومروركِ الرائع زادني سعادة .. تحياتي