الأربعاء، 12 أكتوبر، 2011

أنين الأمسيات


يا أنين الأمسياتِ ..

في سكونٍ ..

قد قتلنا الحبَ فينا ..

قد رحلنا في شرودٍ ..

نلفظُ الأحلام صلفاً ..

فتغدو بعض أوهامٍ ..

تهرب من ليالينا ..

تتحسرُ الدمعاتُ وهناً ..

وإنكساراً ..

فتنزفُ كلهيبٍ من جراحٍ ..

يحرق في مآقينا ..

وفي حنايا القلب تبكي ..

قصة الأحلام تاهت ..

وماتت وسط أعيننا ..

وذابت بين أيدينا ..

هذي جراح الشوقِ ..

تبدو كالشظايا ..

تغرس مخالب من لهيبٍ ..

في أمانينا ..

وهذا الحنين على المدى ..

يمزق في مشاعرنا ..

صار الآن يقتلنا ..

وكان الأمس يحيينا !!

ليست هناك تعليقات: