الخميس، 10 أبريل 2008

سترجعين

الى حبى يوما ستشتاقين
وسترجعين

نادمة .. باكية .. تتوسلين
ستتألمين

وستعرفين
كم كنت مختلفا
صادق النظرات.. دافئ الأحساس.. مشتعل الحنين

لكننى الآن قد صرت مختلفا

وأنت لم تعودى حلمى

ولا قدرى الذى

قد خط من فوق الجبين

قد صرت مختلفا
فلا أنت يا قلبى ستصفح
ولا أنت يا عين ستغفرين

هناك تعليق واحد: